(Sat - 5 Dec 2020 | 10:34:30)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
http://www.
محليات

الوزير سارة: دراسة لإعادة إصدار الصحف.. ومشروع قانون جديد للاعلام لمجلس الشعب قريباً

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

هدم مبنى مشيد بشكل مخالف في بلدة الصبورة بريف دمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   انتخاب أعضاء مجلس إدارة جدد لاتحاد غرف السياحة السورية .... مرتيني من حلب : الحكومة قدمت العديد من التسهيلات لإعادة ألق القطاع السياحي   ::::   الرؤية الداعمة لهيئة الاستثمار.. جذبت مستثمري 2020   ::::   هدم مبنى مشيد بشكل مخالف في بلدة الصبورة بريف دمشق   ::::   الوزير سارة: دراسة لإعادة إصدار الصحف.. ومشروع قانون جديد للاعلام لمجلس الشعب قريباً   ::::   88 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 59 حالة ووفاة 6   ::::   انتاج الحمضيات انخفض 200 ألف طن.. حمدان لسيريانديز : ندعم الحمضيات كأنها محصول استراتيجي   ::::   مراجعة شاملة لبرامج الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية   ::::   توقيف شخصين لاتجارهما بمادة الغاز المدعومة   ::::   صناعيو الأحذية والجلديات: ضرورة العمل على فتح أسواق تصديرية   ::::   جامعة دمشق تعلن عن أكثر من 200 منحة دراسية مقدمة من هنغاريا   ::::   السماح باستمرار استضافة طلاب جامعة الفرات وفرع إدلب بجامعة حلب وكليات تدمر بجامعة البعث في الجامعات الأخرى   ::::   7.5 مليارات قيمة القروض التي منحها (العقاري) منذ بداية العام   ::::   تقنية جدبدة قريبا لمراقبة خطوط النقل الداخلي بدمشق   ::::   86 إصابة جديدة بفيروس كورونا..   ::::   التجاري السوري: دفع مخالفات المرور وفواتير كهرباء القنيطرة عبر بوابة الدفع الالكتروني للمصرف   ::::   الوزيرة عبدالله أمام مجلس الشعب: نعمل على استكمال تنفيذ برنامج دعم المسرحين وتأمين القروض لهم   ::::   الاستثمار تشّمل 9 مشاريع جديدة تؤمن 174 فرصة عمل   ::::   يتساءل عن سبب وجود محروقات في وزارته ..وزير النفط يفتح باباً للتفاؤل : لن نكون مضطرين للاستيراد خلال بضعة أشهر   ::::   9 ملايين ليتر مازوت تدفئة وزعت في اللاذقية حتى الان... السالم: صهاريج لذوي الشهداء و الجرحى   ::::   سامر كابرو يطلق أغنية (بتتخيلي) 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
نظامنا الاقتصادي المشوش.. هل ينتهي بسيطرة اقتصاد الظل ؟!!

سيريانديز- مجد عبيسي
عند تقاطع سوق باب الجابية، هابني منظر فوقفت. باعة مبتسمون.. ومواطنون لم يحرموا أنفسهم متعة المعروضات الموسمية، فحملوا منها بالحدود الدنيا. الباعة مبتسمين، وشبح مظلم يسيطر على قبة السوق يبتسم كابتسامة الباعة ويعتم على ليرات الموظفين كي لا يروا ماذا ينفقون!..
رأيت يا سادة اليوم /اقتصاد الظل/ وهو يخيم على أسواقنا بعدما سئم المتكلمون من الخوض فيه. اقتصاد الظل، أو ما يسمى بالاقتصاد الموازي، ليس من أشكال الاقتصادات الأربعة المعروفة عالمياً، بل هو وليد مشوه وشرير لحالة من الخلخلة وعدم الاستقرار في القرار الاقتصادي والإجراءات الناظمة له، والمؤلم حقاً ما قرأت مؤخراً في إشارة بعض التوقعات أنه بات يشكل الآن ما يعادل ٧٥ بالمئة من اقتصادنا النظامي.
كنت أعتقد لفترة أن اقتصادنا قد تجاوز مرحلة الاقتصاد التقليدي للاقتصاد الموجه، ولكن من شروط الموجه أن يكافئ أفراده بأسعار سلع سوقية معقولة، إذ أن الحكومة هي الناظمة الأساس فيه، فهي في النهاية سوف تسعّر، ولكن هذا عكس الواقع، حيث تبيع الدولة المستورد الدولار بسعر أقل من السوق بأكثر من مئة ليرة، والمستورد لا يعكس ذلك على سعر المنتج!، ولا ضوابط لإلزامه أو من التأكد أن المبالغ التي صرفت للاستيراد صرفت بالكامل على ما تم استيراده.. وتبقى الأسعار -على لسان التجار- تتأرجح حسب سعر السوق الأسود. ذهبت إلى نوع آخر، ففي فترة سابقة خطونا باتجاه اقتصاد السوق، والذي بدأنا بجني أولى ثماره اليانعة قبل الأزمة مباشرة، ولكن مع انكفاء الاقتصاد على حالة التخبط بسبب الحرب تلاشت نواتجه، ولكن -رغم ذلك- واظبت الحكومة على تشجيع العمل ببنود اقتصاد السوق هذا، عبر منح الاستثمارات وحلحلة فكرة الاستئثار الحكومي ببعض المنافذ الاستثمارية الهامة، وفتح منافذ جديدة لم تكن.
ولكن حتى الآن لا شيء ملموس على الأرض، والعمل في هذا المنحى لم يزل في بواكيره لعدم اكتمال المحفزات بعد، مما يجعل الاقتصاد في حالة لا يمكن وصفها باقتصاد سوق ولا حتى باقتصاد مختلط، لفقده الكثير من مقومات هذا الأخير أيضاً..!
جل ما يمكن قوله أن اقتصاد الظل قد خيّم، ويقوم ببلعمة أيه محاولة لتنظيم الواقع الاقتصادي السوري، لأن التوجه نحو إنعاش الليرة المتيع حالياً هو كمن يرمى بالماء على النار السعير.
نحن بحاجة لإنعاش الاقتصاد ذاته بعيداً عن أفكار طرح سيولة لخفض سعر الصرف، فبدلاً من ضخ مليارات الدولارات للدفاع عن قيمة العملة، قد يكون من الأفضل أكثر أن نستثمر هذه المليارات في علاج ضعف الاقتصاد أو في خلق استثمارات جديدة تغذي قوة العملة وقوة الاقتصاد، فسياسة تحدي السوق هي سياسة عقيمة، كتحد موجة لضربها بلوح خشب بدلاً من استخدامه للركوب عليها! هنالك تجارب عديدة يمكن الاطلاع عليها والاستفادة منها في ذلك مثل التجربة البريطانية والإيطالية والتجربة المصرية.. ولكن إن استسلمنا لسياسات الظل التي تغطي الشمس سيظهر هذا الاقتصاد الاسود.
دور الإعلام ليس التنظير في مجال له أهله المتخصصون، ولكن المطالبة فقط بأن لا تبق هذه السياسات خبيئة، تتوارى خلف التزام الصمت والامتناع عن التصريحات، والاكتفاء بالإجابات الباردة على تساؤلات ساخنة، فهناك من أهل الخبرة والفكر ليسوا في أماكن اتخاذ القرار.

سيريانديز
الخميس 2019-06-27
  10:38:10
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://chamwings.com/?fbclid=IwAR3UOZrnkZNeosXAbq8Qtt0eS-7oTGJB1pO2aUgd2hj1mgHyZvqVm0CJuis
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.syriatourism.org/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

حوار مفرط بالحزن يا سورية..

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام للطيران الراعي الرسمي لنادي الوحدة الرياضي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
http://www.

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©