(Fri - 24 May 2024 | 16:11:22)   آخر تحديث
https://www.albaraka.com.sy/
https://www.facebook.com/Marota.city/
https://www.facebook.com/100478385043478/posts/526713362419976/
محليات

تكريم 100 أسرة من ذوي الشهداء والجرحى في دير عطية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

وصول 3500 طالب وطالبة إلى حلب عبر ممر التايهة بريف حلب الشرقي لتقديم امتحانات الشهادات العامة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
http://www.
 ::::   المكتب التنفيذي لمحافظة ريف دمشق يصادق على عقود مشاريع خدمية في الصبورة واشرفية صحنايا   ::::   قرار حكومي يسمح للمنشآت باستيراد بعض المواد والتجهيزات اللازمة لأعمال الترميم   ::::   أولى رحلات مغادرة أفواج الحج الأسبوع القادم من مطار دمشق وعبر السورية للطيران   ::::   قلة بعدد السرافيس.. ووسائل نقل تتاجر بمخصصاتها من المحروقات   ::::   بمشاركة عدد من الإعلاميين … اجتماع حواري لمناقشة مواد قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة   ::::   مجلس الشعب يقر عدداً من مشروعات القوانين المتعلقة بعمل وزارة الدفاع   ::::   السورية للحبوب تبدأ باستلام القمح من ثلاث محافظات   ::::   نواب الشعب: ما الغاية من فرض ضميمة على ألواح الطاقة الشمسية المستوردة.. وزير الصناعة يوضح ؟   ::::   رئاسة الجمهورية العربية السورية تعلن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بمرض الابيضاض النقوي الحاد (لوكيميا) وخضوعها للعلاج   ::::   الإسكان تدعو أصحاب المساكن المتعاقدين معها إلى دفع مستحقاتهم وتسليم دفاترهم   ::::   سعر غرام الذهب يرتفع محلياً 10 آلاف ليرة سورية   ::::   63 بالمئة من إجمالي متضرين الزلزال ( A و B ) تلقوا دعماً مالياً تجاوز الـ 110 مليارات   ::::   المالية تبحث إحداث هيئة عامة للإنفاق   ::::   إعفاء التربية من تقنين الكهرباء خلال الامتحانات وتأمين المحروقات اللازمة لعملها   ::::   الزراعة تبحث آلية دعم تسويق البقوليات والشعير   ::::   خلال اجتماع في المركز الوطني للزلازل .. وزير النفط يدعو لتطوير البحث العلمي   ::::   متجاوزاً المليون .. الذهب يواصل التحليق محلياً   ::::   التنظيمات الإرهابية تمنع خروج الطلاب من ممر ترنبة سراقب لتقديم امتحانات الشهادات العامة بحماة   ::::   اتفاق لتأمين حاجات المنشآت السياحية من عبوات المياه والمعبأة 
http://www.
أرشيف أخبار السوق الرئيسية » أخبار السوق
بعضهم اتهم القطاع الخاص بالطفل المدلل! حيان: إعادة الإعمار يتطلب تجاوز النظرة الإيديولوجية لـ /العام والخاص/ واستبدالها بالاقتصادية

سيريانديز- رولا أحمد

تكثر الآراء حول دور القطاع العام والخاص في إعادة الإعمار خلال الأزمة السورية وتتعدد الحلول حول كيفية التوافق بينهما وصولاً لتحقيق المصلحة العامة، وتطال ألسنة البعض القطاع الخاص واصفةً دوره بالتطفل، في حين يكثر الزخم عن تجاوزات القطاع العام ومحدودية دور بعض المؤسسات في كلا القطاعين.

وفي هذا السياق أكد  الخبير الاقتصادي الدكتور حيان سلمان لسيريانديز أن "الاقتصاد الوطني بقطاعيه "العام والخاص" عبرّ عن مساره خلال الأزمة ولا يجوز وضع فارق أو هوامش كبيرة بين عمل القطاعين بل السعي للنظر إليهما كقطاع وطني، الأمر الذي سبق لحيان طرحه منذ منتصف تشرينات العام لماضي في ندوة بمكتبة الأسد الوطنية بتكليف من جمعية العلوم الاقتصادية.

وبين أن للقطاع العام مجالاته وللقطاع الخاص مجالاته أيضاً ويجب أن يعملا معاً على أساس التكامل وليس الإلغاء وعلى أساس التنافسية وليس المزاحمة، ويمكن لكل منهما أن يقدم للآخر حوافز للعمل. أما فيما يخص الأزمة فهناك من تنقصهم "جرعات وطنية" في القطاعين الحكومي والخاص ولكن هناك أيضاً الغالبية ممن التصقوا بالهوية الوطنية السورية، وتجلى هذا بوضوح في موقف المؤسسات الاقتصادية الحكومية وفي الفعاليات الاقتصادية الخاصة وغرف الصناعة والتجارة والسياحة وغيرها.

وانتقد سلمان بدوره "النظرة الايديولوجية" إلى القطاعين بل دعا لاستبدالها بالنظرة الاقتصادية والوقوف من القطاعين موقف إيجابي وتقديم كل الدعم لهما وتقليل الاتهامات والتراشق، لأننا مقدمون على إعادة الإعمار، الأمر الذي يعني  تحويل سورية إلى ورشة عل حقيقية تتطلب تفعيل عمل كل القطاعات ومنها الحكومي والخاص.

 وكشف سلمان الذي يشغل منصب معاون وزير الاقتصاد عن إمكانية قيام القطاع الخاص بكل الأعمال المتعلقة بإعادة الإعمار استناداً إلى موارده الذاتية مما يساعد في تحقيقها ولا يشكل عبئاً على خزينة الدولة "القطاع الحكومي"، وأن تحقيق ذلك يحتاج خارطة استثمارية تتوزع فيها المهام وجبهات العمل.

 ورداً على الاتهامات الموجهة إلى القطاع الخاص والتي وصفته بالطفل المدلل والطفيلي الجبان، أكد سلمان أن هذه الاتهامات فيها الكثير من الظلم والغبن معرباً عن اعتزازه بساحة الوطن سورية الحبيبة التي تسع صدرها للجميع.

 كما دعا حيان إلى ضرورة الوقوف على العلاقات التشابكية الأفقية العمودية بين القطاعين العام والخاص والتي يتوقف عليها  حسب رأيه نجاح القطاع الحكومي والذي يعني ضمناً نجاح القطاع الخاص، وبالوقت ذاته نجاح القطاع الخاص الذي يعني ضمناً نجاح القطاع الحكومي.

ومن جهته لفت إلى أن الحل الأمثل لتحقيق التوازن بين القطاعين بما يخدم المصلحة العامة، هو تشجيع القطاع الخاص وليس تقليم أظافره كما يرى البعض، وأنه في حال وجود بعض من "ضعاف النفوس" الذين أخذوا القروض وهربوا أو نقلوا المعامل، فهناك بالمقابل فعاليات اقتصادية خاصة تمسكت بالوطن واستمرت بالإنتاج رغم الظروف القاسية، وهؤلاء برأيه يستحقون التكريم خاصة أننا بدأنا بتجاوز الكثير من تداعيات الحرب مع وعلى سورية ، حتى ذلك الحين أكد على ضرورة وجود قائمة بيضاء تتضمن أسماء كل من ساهم في التصدي لهذه الحرب سواء من القطاع الخاص أو الحكومي.

وختم قائلاً يكفينا نقل المشاكل الايديولوجية إلى الساحة الاقتصادية، فالاقتصاد علم مهني والاعتماد على مثل هذه التهم هي لغة الضعفاء، بل الأفضل لكل قطاع تركيز اهتمامه على زيادة إنتاجيته ومردوديته.

إذاً من السليم علمياً ومنطقياً أن يكون لكل جهة تبدي رأي أو تقلص دور جهة أخرى غيرها، دراية واطلاع كامل على فعالية دور كل قطاع دون التحيز لقطاع أو مؤسسة على حساب أخرى.

سيريانديز
الأربعاء 2015-12-23
  17:25:38
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://www.facebook.com/profile.php?id=100067240434120&mibextid=ZbWKwL
http://www.siib.sy/
https://www.takamol.sy/#
https://chamwings.com/ar/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

اتحاد الصحفيين يقر عدداً من التعديلات على الرسوم المالية والخدمات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

قرار حكومي يسمح للمنشآت باستيراد بعض المواد والتجهيزات اللازمة لأعمال الترميم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2024
Powered by Ten-neT.biz ©