(Thu - 28 Jan 2021 | 12:50:10)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

لاصحة لوفاة طالبة جراء دهسها على اتستراد المزة.

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

إخماد حريق في منزل بمنطقة برزة والأضرار مادية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   هل يقنع حديث وزير الكهرباء (المواطنين) ؟   ::::   17 ألفاً سعر كيلو لحم العجل و20 ألفاً كيلو لحم الغنم.. التهريب سبب لانخفاض الاستهلاك وزيادة الاسعار !   ::::   لاصحة لوفاة طالبة جراء دهسها على اتستراد المزة.   ::::   (كبسة) لوزير النقل على مديرية الريف.. محاسبة للمقصرين واحداث نظام للدور   ::::   تعميم لوزارة المالية يخص صرف الحوافز الإنتاجية ؟   ::::   (السورية للتجارة) في اللاذقية : نفذنا 93% من خطة التوزيع خلال شهرين.. دلالة لسيريانديز: تسيير 10 سيارات جوالة أيام الجمعة   ::::   مصرف سورية المركزي يطمئن: لا ارتفاع في الأسعار.. ونتحضر لاصدار عملة رقمية   ::::   135 شركة صناعية في مهرجان التسوق الشهري بصالة الجلاء بدمشق.. ماذا عن الأسعار ؟   ::::   قرار حكومي يمنع تجاوز الحد الاقصى لاصلاح المركبات إلا بموافقة خطية من الوزير المختص..   ::::   وزير الكهرباء يعلن المباشرة بإعادة تأهيل المجموعتين الأولى والخامسة في ‏محطة توليد حلب الحرارية   ::::   ماذا يخبئ الرقم 335 ؟!   ::::   للضرورة القصوى.. الحكومة تقر أسس وضوابط لتمديد خدمة العاملين في الدولة ؟   ::::   بشرى.. التربية تسمح بتبسيط الاجراءات للمقبولين   ::::   ماذا يحدث في أسواقنا.. ؟.. 600 كغ مواد غذائية فاسدة.. محطة محروقات تتلاعب بالمازوت.. و بائع يتاجر بالغاز   ::::   وزير الصناعة يعاين واقع العمل في 4 شركات..ويوجه بدراسة كلف الانتاج   ::::   برسم وزير التربية: طلاب مهددون بالفصل .. وآخرون يسقط حقهم في التعيين شهر نيسان ؟!   ::::   خبراء يتحدثون عن الـ 5 آلاف ليرة.. ربط طرحها بارتفاع الأسعار (عامل نفسي) 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
اللجنة العليا لتجويع درع العاصمة!!

كتب: اخيل عيد
منذ إنشاء اللجنة العليا للإغاثة وعملها يكتنفه الكثير من الارتجال تبعاً لظروف التهجير المختلفة والعمليات الارهابية وعمليات الجيش المضادة دون أن تتجسد هذه اللجنة بشكل فعلي كمؤسسة وطنية ذات نظام عمل واضح ومنصف، وإن كانت ظروف التهديد بالملف الإغاثي فرضت عليها طابعاً "أممياً" بحيث هناك من البسطاء من يتساءل إن كانت مؤسسة سورية وتعمل لصالح البلد وأبنائه أم لا!!!
وبدا على هذه اللجنة في الفترة القريبة الماضية هذا المظهر بشكل واضح فحين تناقش مسؤولاً فيها تشعر بأنك تتحدث إلى الصليب الأحمر أو صندوق الغذاء العالمي أو اليونسكو
ثم تظهر من بعد ذلك أمثلةٌ على هذا السلوك الغريب لا يمكن السكوت عليها في مطلق الأحوال لأن من يدفع الدم والأبناء هو فعلاً وبكل معنى الكلمة غير الذي يعد التوابيت أو ربما لا يهتم لعدد أضرحة الشهداء وعذابات فلذات أكبادهم!!
من هنا لا تستغرب أن تتخذ مسؤولةٌ في اللجنة الفرعية أشد القرارات تحدياً لمشاعر الجنود وأهل الجنود وهي تواصل نمط حياتها المترف الذي يمكن بالقليل من عدم الغلو في الإسراف فيه أن يغيث مئات العائلات ,ولكن ما يأخذ القصة إلى أعلى درجات الاشمئزاز أن تقوم هذه المسؤولة بإيقاف كل أشكال المساعدات عن منطقة مساكن الحرس وحي الورود وفقط عن هاتين المنطقتين تحت ذريعة ملاحظات لاحظتها على أداء هذه الجمعية المعنية بتوزيع المساعدات هناك ,والأغرب أن تستقتل بشراسة منقطعة النظير في سبيل منع هذه المساعدات عن الآلاف من أسر العسكريين والشهداء والمهجرين والجرحى والفقراء بحجج أشد إساءةً من الفعل وفي ذروة جنون الدولار وجوع الناس
منذ ستة أشهر لم يعد أحدٌ من هؤلاء يأخذ معونته وكثيرٌ منهم مهجرون من مناطق الارهاب وتحاجج (م ع) بأنهم فئة غير مستهدفة وأن المنظمات الأممية غير معنية بهم ,وهذا غير صحيح بالمطلق لا سيما مهجري الحي وضحايا الارهاب. ولكننا نحاجج أيضاً بأن مخالفة الجمعية  لم تقدم عليها أية أدلة تذكر أو ذات قيمة ,كما أن  المعني المباشر بمحاسبتها هي وزارة الشؤون الاجتماعية وليس (م ع) ,وإذا كان ولا بد من إجراء فيجب أن لا يمس آلاف الأسر المستفيدة من الجمعية بدون إيجاد بديل ,ثم إننا رأينا كثيراً من الجمعيات التي تجاوزت كل الخطوط الحمراء ولم تتخذ اللجنة العليا أو الفرعية أي إجراء بحقها وما زلت ترى بضائع الإغاثة معروضةً للبيع في كل مكان الشيء الذي لا تراه في مساكن الحرس وحي الورود .
أذكر أن الدكتورة كندة الشماط استجابت بكل معنى الاستجابة حين قيل لها بأن سكان مساكن الحرس وحي الورود هم درع العاصمة وكانت وجهت يومها بأن تقدم أقصى المساعدة الممكنة إلى درع العاصمة ومساكن الجيش العربي السوري
تقول (م ع) بأن سيارات كانت تنقل المساعدات خارج الحي وهذا صحيح وفي وسعكم أن تسألوا فوج القوات الخاصة في حقل شاعر أين ذهبت السلال التي تبرع بها فقراء الحي مع الجمعية وأرسلوا معها بعض الأطعمة وبعض الذبائح  والأغراض من بيوتهم وفي وسعكم أن تسألوا العديد من قطع الجيش الأخرى
ومن كل الجمعيات الفاسدة التي لا تعرف كيف تصرف كمياتها الفائضة لم تر هذه المسؤولة سوى مساكن الحرس وحي الورود ولم تتخذ أي إجراء سوى ضدهم
فليأكل التكفيريون و أهالي التكفيريين وليأكل الوحش والطير في مناطق المسلحين ...وليجع أطفال الشهداء ...حقاً هذه أغرب حربٍ تخاض تحت الرب!!!

syriandays
السبت 2016-06-04
  19:09:32
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

ماذا يخبئ الرقم 335 ؟!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

الخطوط الجوية السورية تشغل رحلة جوية من وإلى القامشلي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©