(Fri - 9 Dec 2022 | 20:17:20)   آخر تحديث
https://chamwings.com/ar/
http://www.
https://www.facebook.com/100478385043478/posts/526713362419976/
http://www.
محليات

ضمن مساهمات المجتمع المحلي: شركة سورية تدعم تقديم مستلزمات مدرسية لصالح مديرية تربية ريف دمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

محافظة دمشق: تعطيل مركز خدمة المواطن الرئيسي طيلة أيام السبت من الشهر الجاري

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   محافظة دمشق: تعطيل مركز خدمة المواطن الرئيسي طيلة أيام السبت من الشهر الجاري   ::::   التعليم العالي تعلن إيقاف دوام برامج التعليم المفتوح في الأيام المتزامنة مع قرار العطلة.. والتربية تصدر تعليمات التسجيل لامتحانات الشهادات العامة   ::::   الصحة تطلق حملة تطعيم ضد فيروس كورونا الأحد القادم   ::::   تخفيض مخصصات «النقل الداخلي» من المازوت … مدير الشركة: قللنا عدد الرحلات اليومية والبدء بتطبيق الـ«جي بي إس» مطلع الأسبوع القادم   ::::   عيادات متنقلة للمناطق للتخفيف عن الناس عبء التنقل وتكاليفه ؟!   ::::   قرار بقبول طلبات ضم الخدمة ورد التعويض ورفع النسبة لمدة عام اعتباراً من مطلع الشهر القادم   ::::   وفاة مواطن جراء تدهور صهريج محمل بالبنزين على أوتوستراد اللاذقية طرطوس   ::::   تأجيل الدوريات في اتحادي كرتي القدم والسلة لبداية العام القادم   ::::   زيادة عدد طلبات البنزين إلى 10 في ريف دمشق وفي العاصمة: لا تغيير على عدد الطلبات اليومية | فادي بك الشريف   ::::   في اجتماع الحكومة اليوم: منع حدوث انقطاع في البنزين والمازوت.. ومنح الأطباء الشرعيين في التعليم العالي والداخلية مكافأة شهرية 130 ألف ليرة   ::::   ضبوط تموينية في عدة محافظات بحق أصحاب محطات وقود مخالفين وتغريمهم مالياً   ::::   بدء دفع تعويضات العسكريين المسرحين من الخدمة في شهري أيلول وتشرين الأول الماضيين   ::::   عقوبة النقل التأديبي لأستاذين جامعيين لخارج جامعة دمشق وإحالة 3 أعضاء هيئة تدريسية وفنية إلى المجالس المختصة   ::::   تعطيل الجهات العامة يومي 11 و18 من الشهر الجاري   ::::   ضمن مساهمات المجتمع المحلي: شركة سورية تدعم تقديم مستلزمات مدرسية لصالح مديرية تربية ريف دمشق   ::::   مجلس إدارة غرفة صناغة حمص الجديد يعقد أولى اجتماعاته.. الاخوان: ضرورة التكلم بجرأة عن  الربط الالكتروني وأن يكون كيفياََ   ::::   زراعة 336 ألف هكتار قمح حتى الآن.. و 249 ألف هكتار خطة البقوليات الغذائية لهذا الموسم   ::::   الصاغة يحجمون عن البيع تلافياً للخسارة نتيجة فوارق السعر   ::::   إجراءات لفتح أسواق تصديرية لفائض البضائع والسلع المنتجة محلياً   ::::   استمرار استجرار محصول الحمضيات من مزارعي طرطوس 
http://www.
أرشيف علاقات دولية الرئيسية » علاقات دولية
الأطماع التركية في الدول العربية وحلم احياء الإمبراطورية العثمانية

يحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إعادة امجاد الإمبراطورية العثمانية من خلال احتلاله لبعض المناطق في الدول العربية من ليبيا إلى العراق وسورية مستغلاً الظروف الراهنة لهذه الدول بعد أن ضربها الارهاب بدعم امريكي وتركي.
لا يخفى على أحد أطماع أردوغان فهو بكل ثقة يعلن عبر العديد من وسائل الإعلام التابعة له ولحزبه الاخواني أن هدفه هو السيطرة على البحرالأبيض المتوسط من أجل النفط والحقول البحرية متجاهلاً كل القوانين والأعراف الدولية، فسرقة النفط من سورية وقبرص لم تعد تحقق أحلامه وجشعه.
الحرب بالنسبة للرئيس التركي هي آلة لصنع الثروة والسلطة، فكما كانت تركيا تقوم بتهريب النفط بالتعاون مع إرهابيي تنظيم “الدولة الإسلامية” في سورية، تعيد اليوم السيناريو في ليبيا من خلال الحصول على النفط من حكومة الوفاق مقابل إرسال الأسلحة والدبابات والطائرات لهم منتهكة حظر توريد الأسلحة المفروض على ليبيا من قبل الأمم المتحدة ولا يؤثر عليها لا مهمات المراقبة التي تطلقها الأمم المتحدة ولا تصريحاتها .
وبحسب مراقبين دوليين فأن المحتل اردوغان يحاول مواصلة خطته واحتلال بعض دول شمال أفريقيا ومن ثم دول الوطن العربي من خلال خلق شبكة من القواعد العسكرية في طرابلس للبقاء في الشمال الإفريقي.
وكما يعد التواجد التركي غير قانوني في الشمال السوري فأن تواجده في ليبيا غير قانوني أيضاً فهو يقوم بنقل أكثر من 17 ألف مرتزق إلى ليبيا لتحقيق أطماعه الاستعمارية يسرقون وينهبون ويعيثون فسادا في الأراضي الليبية والذين سينتقلون بعد ليبيا إلى الدول العربية الأخرى
تستخدم تركيا حالياً  الحرب الإعلامية ضد المشير خليفة حفتر بجانب الحرب الكلاسيكية، فهي تستخدم آلاف الحسابات الوهمية وكل وسائل الإعلام التابعة للإخوان المسلمين لتشويه سمعة الجيش الوطني الليبي التابع للخليفة حفتر، كما حاولت أن تفعله بالجيش السوري الذي تحدى وصمد وانتصر .
علماً أننا جميعاً أصبحنا نعلم أن الجيش الوطني الليبي هو السد المنيع الذي يقي الوطن العربي من فيضان إرهابيي تنظيم الإخوان المسلمين .
لذلك من واجب الدول العربية النظر من جديد وإعادة الحسابات من أجل دعم من سيوقف الإرهاب المتعاون مع المحتل العثماني الذي هدفه إذلال الدول العربية تحت بند ومعتقدات هي عبارة عن فقاعات هوائية تسعى للتدمير وإبقاء العرب في الصفوف الأخيرة .

الأربعاء 2020-07-01
  18:47:03
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://www.facebook.com/Takamol.Co.Sy
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

استقالة بلا اجر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

جديد أجنحة الشام للطيران .. خدمة الدفع الالكتروني لتذاكر السفر إلى وجهاتها…

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2022
Powered by Ten-neT.biz ©