(Tue - 26 Jan 2021 | 00:35:35)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

نقابة المحامين تخول رئيس وأعضاء مجلس كل فرع بتنطيم سندات التوكيل الجديدة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

عرنوس يلتقي مجلس إدارة غرفة التجارة السورية الإيرانية.. مقايضة المنتجات بين البلدين

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   مصدر في التسيلف الشعبي لسيريانديز: أوقفنا قروض (السخان الشمسي) لأسباب.. ونمنح فقط (الدخل المحدود)   ::::   إغلاق المنشآت المخالفة لمدة لاتقل عن ثلاثة أيام .. مع الغرامات..   ::::   (المحافظة والسياحة) تتفقان على توسيع دائرة الرقابة على الفعاليات والمنشآت في العاصمة.. استجابة للتصدي لـ (كورونا)   ::::   الوزير الخليل: الواقع الاقتصادي بدأ بالتحسن.. وهناك معدلات نمو أفضل   ::::   استشهاد 3 عسكريين وجرح 10 باعتداء إرهابي استهدف حافلة على طريق دير الزور تدمر   ::::   بالارقام.. انخفاض إصابات ووفيات كورونا اليومية وارتفاع حالات الشفاء خلال شهر   ::::   بدد مخاوف الكثيرين حول العملة الجديدة ..المركزي يوضح الهدف من طرح الـ 5 آلاف ليرة ؟   ::::   عرنوس يلتقي مجلسي إدارتي غرفتي تجارة ريف دمشق وحلب: حريصون على معالجة مشكلات وصعوبات القطاع التجاري   ::::   خبير اقتصادي لسيريانديز: لا تأثير لطرح الـ 5 آلاف ليرة على التضخم ولا على الاقتصاد ولا حتى على سعر الصرف   ::::   المصرف المركزي يعلن عن طرح فئة الـ 5000 ليرة سورية اعتباراً من اليوم   ::::   تحذيرات من الصقيع في أغلب المناطق   ::::   (الصحة العالمية) تصدر طلباً طارئاً بـ 94 مليون دولار لبرنامج الاستجابة لـ (كورنا) في سورية.. والفريق الحكومي يبحث مراحل التفاوض لاستجرار اللقاح   ::::   200 مليون ليرة لإعادة تأهيل ساحة الحطب في حلب القديمة   ::::   البدء بصرف 3 مليارات كمستحقات للمزارعين المتضررين من الحرائق في اللاذقية   ::::   إعادة تشغيل محطة مياه علوك بعد قطعها لمدة أسبوع ؟   ::::   استشهاد 3 مدنيين وجرح 7 في اعتداء للاحتلال التركي ومرتزقته بالقذائف على بلدة تل رفعت بريف حلب   ::::   استجابة سريعة من مجلس الشعب لمتطلبات المرحلة !   ::::   عدوان إسرائيلي همجي على محافظة حماة ضحاياه مدنيين عزل وأصغرهم بعمر 3 أشهر .. كريشاتي لسيريانديز: أوعزنا بإزالة الأنقاض و إصلاح الضرر ولن يزيدنا العدوان الا صموداً   ::::   استشهاد أسرة من أب وأم وطفلين وجرح أربعة مدنيين آخرين وتدمير عدة منازل جراء العدوان الإسرائيلي في محيط حماة   ::::   نقابة المحامين تخول رئيس وأعضاء مجلس كل فرع بتنطيم سندات التوكيل الجديدة 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
حين يقفز الغزال !

كتب: مجد عبيسي
ما ساذكره حقيقي...
منذ ست سنوات، وبين جبال جرداء.. كنت مستلقيا في غرفتي المصنوعة من حجارة وطين وسقف من صفيح في وقت العصر، اتابع برنامجا عن عالم الحيوان، وهالني ما رأيت من مشهد عاد اليوم الى ذاكرتي..
غزال رشيق القد، يتقافز خارجا من اجمة ليثب إلى بحيرة تعج بالتماسيح.. ويقطع بين الفكوك بثوان!!
وقفت مشوشا لاستوعب، هل ما رايته توا كان انتحارا ؟!.. هل الحيوانات تتصرف بغباء كالإنسان؟!
جلست لأتابع، فلا بد من تفسير، ليعود المشهد ليكرر بمنهجية مدروسة تثير فضولي اكثر.. ثم تحركت الكميرا بحركة "الزوم إن" على الأجمة في خلفية المشهد، وخرج صوت المعلق قائلا:
هنا يتضح مم كان الغزال فزعاً، حين فضل الموت بفكوك التماسيح على ان يلتهم ببطء ووحشية "حيا" من قطيع من الكلاب البرية كانت قد كفرت بالدغل باحثة في اثره!
هنا فكرت.. حتى الحيوانات تختار اهون الشرين حين لا مفر؟!
وبالحقيقة، ذكرت هذه القصة اليوم حين قرأت استجداء أصحاب المعامل والمهن والصناعات الصغيرة والخدمية بالسماح لهم بمزاولة اعمالهم، ضاربين عرض الحائط بكوفيد19 الذي ارهب العالم "رغم تعهداتهم بالالتزام بأي شرط صحي تفرضه الحكومة عليهم".. ولكن هيهات أي إجراءات تنفع ضد التقاط هذه العدوى اللئيمة؟!.

المؤشر الخطر في هذا الكلام أن الشعب قد اختار طواعية المغامرة في احتمالية نقل المرض القاتل للأسر والاحباب، بحركة لم افهمها جشعا.. بل انتحار؟!
ولكن إن نظرنا بعين "زووم إن" إلى خلفية المشهد، يمكن ملاحظة ظلال وحوش الجوع قد همت بالخروج في اثرنا لتنهش!!.
إذا، هذا ما يفر منه المطالبون بمزاولة الاعمال، وقد تطرقوا الى هكذا شيء في مطالباتهم، بذريعة العمال وتأمين مرتباتهم.. الخ
إذا، اعتقد أن الأمر قد تجاوز الجشع او عدم الوعي إلى مرحلة الخوف من الجوع، الذي لاح في خلفية المشهد!

هل وصلت الحكومة لمرحلة الإفلاس الفكري، ولجأت للدوران في حلقة مفرغة بتقديم العلاج الواحد للأمراض المتعددة، والذي تمخض عنه انهيار بالمعادلة الاقتصادية بين الدخل والصرف؟!
الحكومة اليوم تبحث في تأمين الحاجات دونما مراعاة سعرها!!.. وهذا شر اخطر من فقدان السلع نفسه!
فإن كانت الحاجات متوافرة في الاسواق ولكن أعلى من قدرة المواطن الشرائية بما سيفيدنا هذا الكساد؟!
لا بل عند توافر المواد في الاسواق وإفلاس المواطن، ستحدث كارثة اجتماعية متنوعة من الجريمة والسطو والسرقة، وسنخسر ما حاربنا سنوات لانتزاعه... "الأمان" !!

فهل ستجبرنا الحكومة اليوم -متكئة على الاوضاع- على الهروب من دغل الغلاء الوحشي للقفز في بركة المطالبات بعودة الحياة الاقتصادية ليلتهمنا كوفيد 19؟!
رغم مقاربة قصة الغزال لواقعنا اليوم، إلا اني لم اعرف -ضمن الاسقاطات- عن دور الحكومة في القصة..!
انا في هذه اللحظة.. فعلا خائف من الإجابة.

الأربعاء 2020-04-15
  11:04:32
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

بانتظار حسم “العرض”..!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

(المحافظة والسياحة) تتفقان على توسيع دائرة الرقابة على الفعاليات والمنشآت في العاصمة.. استجابة للتصدي لـ (كورونا)

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©