(Tue - 26 Jan 2021 | 06:29:42)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

نقابة المحامين تخول رئيس وأعضاء مجلس كل فرع بتنطيم سندات التوكيل الجديدة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

بدء الجولة الخامسة من اجتماعات لجنة مناقشة الدستور في جنيف

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   وزير الصناعة يعاين واقع العمل في 4 شركات..ويوجه بدراسة كلف الانتاج   ::::   برسم وزير التربية: طلاب مهددون بالفصل .. وآخرون يسقط حقهم في التعيين شهر نيسان ؟!   ::::   خبراء يتحدثون عن الـ 5 آلاف ليرة.. ربط طرحها بارتفاع الأسعار (عامل نفسي)   ::::   بدء الجولة الخامسة من اجتماعات لجنة مناقشة الدستور في جنيف   ::::   17 إصابة بالتهاب الكبد A في احدى قرى اللاذقية !.. الصحة تتابع.... والمؤسسة: المياه مطابقة للمواصفات ؟   ::::   مصدر في التسيلف الشعبي لسيريانديز: أوقفنا قروض (السخان الشمسي) لأسباب.. ونمنح فقط (الدخل المحدود)   ::::   إغلاق المنشآت المخالفة لمدة لاتقل عن ثلاثة أيام .. مع الغرامات..   ::::   (المحافظة والسياحة) تتفقان على توسيع دائرة الرقابة على الفعاليات والمنشآت في العاصمة.. استجابة للتصدي لـ (كورونا)   ::::   استشهاد 3 عسكريين وجرح 10 باعتداء إرهابي استهدف حافلة على طريق دير الزور تدمر   ::::   بالارقام.. انخفاض إصابات ووفيات كورونا اليومية وارتفاع حالات الشفاء خلال شهر   ::::   بدد مخاوف الكثيرين حول العملة الجديدة ..المركزي يوضح الهدف من طرح الـ 5 آلاف ليرة ؟   ::::   عرنوس يلتقي مجلسي إدارتي غرفتي تجارة ريف دمشق وحلب: حريصون على معالجة مشكلات وصعوبات القطاع التجاري   ::::   خبير اقتصادي لسيريانديز: لا تأثير لطرح الـ 5 آلاف ليرة على التضخم ولا على الاقتصاد ولا حتى على سعر الصرف   ::::   المصرف المركزي يعلن عن طرح فئة الـ 5000 ليرة سورية اعتباراً من اليوم   ::::   تحذيرات من الصقيع في أغلب المناطق   ::::   (الصحة العالمية) تصدر طلباً طارئاً بـ 94 مليون دولار لبرنامج الاستجابة لـ (كورنا) في سورية.. والفريق الحكومي يبحث مراحل التفاوض لاستجرار اللقاح   ::::   200 مليون ليرة لإعادة تأهيل ساحة الحطب في حلب القديمة   ::::   البدء بصرف 3 مليارات كمستحقات للمزارعين المتضررين من الحرائق في اللاذقية   ::::   إعادة تشغيل محطة مياه علوك بعد قطعها لمدة أسبوع ؟   ::::   نقابة المحامين تخول رئيس وأعضاء مجلس كل فرع بتنطيم سندات التوكيل الجديدة 
http://www.
أرشيف **المرصد** الرئيسية » **المرصد**
ترنيمة خارج السرب.. اقبلوها مني حول البطاقة الذكية!
ترنيمة خارج السرب.. اقبلوها مني حول البطاقة الذكية!

كتب: مجد عبيسي
اخترت ان امارس شفافيتي اليوم في وقت باتت قطعا نادرا بين اوساط المعنيين!..
كصحافي اعمل منذ قرابة 18 عاما، انكرت عمل الصحافة الموتور، وضحيت بالكثير من العلاقات والصداقات أمام كلمة الحق.
لربما كان ما رأيته في خدمتي العسكرية لثماني سنوات ونيف، جعلني حاد الطباع قليلا، وأشير بالبنان على من يتسكعون في سرقة ما استشهد زملائي للذود عنه..
لن اطيل.. فرونق البوح بالإيجاز...

تابعت بصمت ما يعصف مؤخرا بتجربة البطاقة الذكية، ولكن لدي كلمة أقولها:
حقيقة البطاقة الذكية أنها مشروع وطني، لن نؤثر عليها إن تقمصنا ادوار العصي في العجلات، وهي بالحقيقة -لمن يتفكر- حركة التفاف لحماية المواطن، ومكافحة الفساد المستشري والرافض للتغيير، وبالتالي فالحكمة تقول بحماية أهل البيت إن لم نستطع ضبط الشارع!

من واد آخر، يمكن للمراقب أن يرى مؤخرا كثرة التحامل على الحكومة، من قبل اناس مقصرين اكثر من الحكومة ذاتها، كرجال اعمال منفصلين عن المسؤولية الاجتماعية، او مسؤولين سابقين لم نر الخير خلال فترتهم!!
ولا نقول هنا الدولة، لأن استراتيجية الدولة الصحيحة يمكن أن تشوهها حكومة ضعيفة!
وباعتقادي ان مشروع البطاقة الذكية هو مشروع دولة، لتقويم سنوات من تراكم الخلل الحكومي، فلا عجب من تهافت المنظرين المتفرجين عديمي النفع، وممانعة اي محاولة للتغيير في واقع يرضيهم، لأن جلهم مستفيدين من حياة العلقة المتدلية من جسد الدولة وتمتص دماءنا !.. ولكن..

شعبنا مثل بقية شعوب الأرض، يمكن تحريضه، والتاثير عليه عبر اية معلومة فيها زاوية من الحقيقة، والسبب هو ان الشعوب بالمجمل لا تكلف نفسها عناء رؤية الزوايا الاخرى، لذلك انيط هذا الدور بالمحللين واصحاب الفكر والرؤية، للوقوف موقف الضد أمام من يحرضون ويؤثرون بأجزاء من حقيقة تستر عفن ممارساتهم.

البطاقة الذكية بالنهاية هي وسيلة ضبط مثلها مثل الهوية الوطنية، ولكن قصورها بالبيانات، وتخلل برمجتها بعض الاخطاء خلال مراحلها الاولى، جعل منها عرضة للنقد، ونرى أنه يمكن استدراك كل الاخطاء كتشميل كافة الافراد في العائلة، وتحديد من يستحق الدعم من عدمه، وغيرها من النقاط التي يشكل فيها عامل الزمن معيارا هاما !!
ولعل خصوصية الخبز، وتراكم تضارب القرارات مؤخرا من عشوائية التكليف والتوزيع للمعتمدين، وعدم صدور صيغة واضحة للمواطن، وارباك الازدحامات وفساد السرقات وسوء الرغيف.. و.. كل ما يخالف توجهات القيادة خلال هذه الفترة، أدى للانفجار بوجه البطاقة قبل تطبيقها حتى!!

وشخصيا اعتقد أنه عند التوسع في منافذ البيع، وعدم حصرها بالسورية للتجارة مثلا التي بات يمقتها المواطن لاسباب تمس بكرامته، سيلمس المواطن جدوى البطاقة، حيث لن يقدر أي فاسد بعدها على حرمان المواطن من حقه في مخصصات أية مادة اساسية او أن يبتزه او ان يهينه في بلده الذي اختار الصمود معه وفيه.. دمتم.

السبت 2020-04-12
  08:52:29
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

بانتظار حسم “العرض”..!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

(المحافظة والسياحة) تتفقان على توسيع دائرة الرقابة على الفعاليات والمنشآت في العاصمة.. استجابة للتصدي لـ (كورونا)

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©